الاثنين 20 سبتمبر 2021 آخر تحديث: الأحد 19 سبتمبر 2021
تعرف على الأسباب الرئيسية لمغادرة هادي إلى أمريكا ابرزها ليست طبية
عبد ربه منصور هادي
الساعة 00:57 (الرأي برس- متابعات)

نقلت وكالة الأنباء اليمنية سبأ الصادرة من الرياض، مساء السبت 26 يونيو 2021، إن الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، غادر الرياض متوجهًا إلى الولايات المتحدة الأمريكية.

وعزت الوكالة الرسمية هذه الزيارة لإجراء بعض الفحوصات الطبية دون الحديث عن الوضع الصحي لهادي أو أي تفاصيل إضافية.

وفيما تحدثت مصادر إعلامية عن وضع صحي حرج لهادي استدعى نقله إلى الولايات المتحدة الأمريكية على وجه السرعة، لاسيما أنه سبق أن أجرى عدة عمليات في القلب هناك، نفى مقربون من هادي ذلك وقالوا إن زيارته اعتيادية للاستجمام السنوي الاعتيادي، يقوم بذلك بشكل منتظم في كل عام خلال شهري يونيو ويوليو.

وإزاء ذلك شن نشطاء على مواقع التواصل هجومًا لاذعا على هادي وطاقمه الذين يتجاهلون أوضاع الشعب الذي تطحنه الحرب ويرمون بمشاكل اليمن خلف ظهرهم بشكل لا مسئول ويستفزون الشعب اليمني بسفريات سنوية إلى الولايات المتحدة الأمريكية لأسباب خاصة أهمها الاستجمام في منتجعات يمتلكها أبناء هادي جلال وناصر.

وتحدثت نشطاء أن الشعب اليمني يموت مرض وجوع، ولا يجد قيمة العلاج أو ما يسد جوعهم، وهادي وأبنائه وطاقمه يسافرون كل ستة أشهر إلى أمريكا، على حساب الخزينة العامة للدولة..

مراقبون متخصصون في الشأن اليمني، أوضحوا أن سبب وتوقيت زيارة هادي، لأمريكا في هذا التوقيت من كل عام، لكونه يعد بداية سنة مالية جديدة للبنوك وشهر لتوزيع الأرباح، وزيارة هادي إلى الولايات المتحدة الأمريكية، تأتي تحت هذا البند حيث يتسلم أرباح وعوائد الأموال التي نهبها وأودعها في بنوك خارجية ويقوم بتوزيعها إلى عدة بلدان عبر شركة خاصة في تبييض الأموال غير المشروعة.  

وأكدوا أنه إضافة إلى حصوله على الأرباح من البنوك الأمريكية، يحرص هادي على إيداع الأموال التي حصل عليها من خلال تجارته في الحرب أو من حصة تقاسمه عائدات النفط التي تذهب لصالح كبار الفاسدين في الشرعية، في بنوك أمريكية وأوروبية مختلفة.

الجدير بالذكر أن تقارير إعلامية سابقة قد تحدثت عن تفاصيل زيارات هادي المتكررة لأمريكا، وكشفت قيام الرئيس باستغلال منصبة في إخراج مبالغ مالية ضخمة من داخل اليمن والسعودية ونقلها على متن طائرته لدول أجنبية وإيداعها في البنوك بأسماء مقربين منه..

لمزيد من الأخبار يرجى الإعجاب بصفحتنا على الفيس بوك : إضغط هنا

لمتابعة أخبار الرأي برس عبر التليجرام إضغط هنا

شارك برأيك
المشاركات والتعليقات المنشورة لاتمثل الرأي برس وانما تعبر عن رأي أصحابها
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحافة 24