الأحد 16 يونيو 2019 آخر تحديث: السبت 15 يونيو 2019
طفل يتيم يعيش وأمه حرماناً ومعاناة ولا عائل لهما يناشدان فاعلي الخير
أرملة وطفلها المصاب بالضمور
الساعة 16:30 (الرأي برس - متابعات)

تعيش أسرة مكونة من أرملة وطفلها البالغ من العمر 12 عاما، وضعاً معيشياً مآساوياً، يتفاقم ذلك يوميًا نتيجة الأوضاع الاقتصادية في اليمن.

وتفاقمت معاناة الطفل محمد صغير صلاح وأمه مع إصابته بضمور دماغي وشحنات كهربائية، اقر الأطباء له علاج بشكل مستمر تصل قيمته ( 60 الف ريال) بشكل شهري.

أم الطفل اليتيم هي الأخرى يتيمة وليس لها أي قريب، تحدثت بأسى وحزن وهما يسكنان في منزل متواضع ولا يجدان قوت يومهما- أكدت عدم وجود أي قريب لها أو للطفل اليتيم يخفف من معاناتها وطفلها بعد توفي زوجها بحادث مروري.

تناشد أم الطفل اليتيم فاعلي الخير تخفيف معاناتها وطفلها من خلال مساعدتها في علاجه، وكذا ما يحتاجونه من قوت يومي ضروري.

 لمساعدة الأسرة الاتصال على الرقم ( 711312474)، ولمزيداً من الاطلاع على وضعهم المعيشي زيارتهم في سكنهم بمنطقة الحتارش شمال العاصمة صنعاء .

لمزيد من الأخبار يرجى الإعجاب بصفحتنا على الفيس بوك : إضغط هنا

لمتابعة أخبار الرأي برس عبر التليجرام إضغط هنا

شارك برأيك
المشاركات والتعليقات المنشورة لاتمثل الرأي برس وانما تعبر عن رأي أصحابها
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحافة 24