الاثنين 20 سبتمبر 2021 آخر تحديث: الأحد 19 سبتمبر 2021
مرزوق الصيادي
للحقيقة والتاريخ.. عن بن دغر أتحدث
الساعة 18:26
مرزوق الصيادي

لا اعرفه شخصيا، ولست من المحسوبية أو أصحاب الأفلام المبالغة في التملق والمدح، بقدرما عرفت انجازات ولمسات في عهد تولية منصب رئيس الوزراء، نعم كان ذوا خبرة ادارية وحكمة عقلانية وحداسة في التوقع واستباق الحدث قبل حدوثة ووضع خطط وبرنامج للحكومة وكانت تلك الخطط والبرامج مصحوبة بالتطبيق العملي متحديا كل تلك التراكمات الاقتصادية والسياسية في ظل وضع معقد وصعوبات جما ترافق المرحلة حينها.

استقر الريال اليمني في عهدة دون ادنئ موارد او ايرادات محلية ، لم تتوقف رواتب المؤسستين العسكرية والمدنية في الصرف كما هو الحال الحالي المر، خصوصاً في المحافظات المحررة، علاوة على حلحلة مشاكل كثيرة متعلقة بعلاج الجرحئ وتسفيرهم ومتابعة اوضاع ونفقات الطلاب الدارسين في الخارج إضافة الئ استقطاب كثير من المنظمات الاغاثية العربية والدولية لتقديم الدعم اللازم للنازحين والمهجرين في انحا اليمن.

ولأنة رجل بحجم الوطن تكالبت اصوات اعداء الامن والاستقرار مطالبين بتشكيل حكومة جديد بوجيه جديدة ظنناها وجوه خير لكن كانت وجوه مسفرة عابسة حلت الكوارث وازدادت التراكمات وانهار الريال وارتفعت الاسعار وانقطعت الرواتب وتوقفت المنظمات توقيف شبة نصفي في ظل صمت مريب من قبل حكومة الدكتور معين ولا بوادر لحلول لكل هذه المشاكل التي من المستحيل حلحلتها إلا برحمة من الله وإعادة الدكتور احمد عبيد بن دغر والكفاءات من طرفي حكومة المناصفة لإدارة الحكومة بقرارات استثنائية من قبل فخامة المشير الركن عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية.

شارك برأيك
المشاركات والتعليقات المنشورة لاتمثل الرأي برس وانما تعبر عن رأي أصحابها
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحافة 24