السبت 18 مايو 2024 آخر تحديث: الأحد 11 فبراير 2024
الاتحاد يعقد لقاءً تشاوريًا مع الوكالة الدولية للصحافة والدراسات الاستراتيجية بمشاركة نخب إعلامية مصرية
الاتحاد العام للإعلاميين اليمنيين
الساعة 03:18 (الرأي برس- القاهرة)

عقد الاتحاد العام للإعلاميين اليمنيين لقاء تشاورا ضم عددا من النخب الاعلامية المصرية والوكالة الدولية للصحافة والدراسات الاستراتيجية وإعلاميين وصحافيين من مختلف التخصصات.

اللقاء وقف امام مستجدات وضع الاعلام والصحافة اليمنية بشقييها العام والخاص وافتقار الصحفي اليمني للمعلومة من مصادرها والتي يبنى عليها الحدث والخبر ناهيك عن انعدام كلي للتدريب والتأهيل وصقل مواهب الصحافيين بما يواكب تطورات ومتغيرات الواقع الافتراضي وآليات الاتصال والتواصل مع الجمهور المتلقي.

امين عام الاتحاد العام للإعلاميين اليمنيين، فارس الصليحي، أعلن عن استراتيجية تستهدف نقل واقع الجمود والركود الإعلامي والصحافي إلى فضاء المجتمع الدولي وكسب المزيد من مهارات الصحافي الاحترافي والاعلامي الشامل، من خلال التعاون المشترك مع المنظمات والمؤسسات الدولية الراعية لحرية الراي والتعبير وشركاء العمل الإعلامي عالميا.

من جهته، أكد رئيس الوكالة الدولية للصحافة والدراسات الاستراتيجية AIJES جمال العواضي، اعتزام الوكالة تأهيل كوادر إعلامية وصحافية على أساسيات العمل الصحفي وتقديم الدورات التدريبية في مختلف التخصصات والتعاون المشترك في تقديم وتوفير متطلبات العمل الصحافي لكافة أعضاء الاتحاد العام للإعلاميين اليمنيين عل دفع متتالية وعل المدى المتوسط والبعيد وفقا للإمكانات المتاحة.

العواضي افاد ان الوكالة حريصة على تأهيل وتدريب الصحافيين خصوصًا في مناطق النزاع للتعامل مع الواقع باحترافية كبيرة مع الخبر في ظل الاستقطاب الحاد الذي يتعرض له الصحافي من قبل الكيانات السياسية والجماعات المؤدلجة.

واختتم العواضي حديثه بالإشادة بالاتحاد العام للإعلاميين اليمنيين الذي يضم كافة الأطياف السياسية، وهو ما يؤكد أنه كيانً مستقل يعمل لخدمة الإعلام والإعلاميين في ظل فتور وجمود الكيانات والنقابات الأخرى التي تخلت عن مسئوليتها التي نشأت من أجلها.

الكاتب والمفكر والبرلماني المصري السابق الدكتور عمرو الشوبكي اكد في كلمته عل ضرورة وأهمية التركيز على تدريب الصحافيين على كيفية التعامل مع تغطية الحدث خاصة في مناطق النزاع التي تشهد الحروب والصراعات والمواجهات، في حدود المهنية العالية واحترام مهنية الاعلام التي تعد امانة مشرفة لكل منتسبيها، وأن لا يصبح الإعلامي مجرد سلعة للمتاجرة بين اطراف الصراع، والحرص عل نقل الحقيقة كما هي للجمهور المتلقي مهما كان الثمن باهضًا.

رئيس تحرير جريدة الوفد المصرية سابقا الخبير الاعلامي والمدرب الدولي مجدي حلمي اكد في كلمته على مواصلة هذه الفاعليات والانشطة خاصة ما يتعلق بالتأهيل والتدريب ومواكبة العصر وتخصيص دورات تدريبية للتعامل مع المرحلة الانتقالية المتوقعة خلال الفترة القادمة في اليمن وفقا لمستجدات دعوات السلام بإشراف دولي واممي والدور المناط بالإعلام في تثبيت النسيج الاجتماعي وتجاوز الماضي وخلق الامل بالتوجه نحو المستقبل والبناء والاعمار واخذ العبر من الدول التي شهدت اقتتالا وصراعات داخلية افضىت في النهاية لمصالحة وطنية ودفن الماضي وللأبد والأمثلة كثيرة بشأن هذه القضايا.

كلمات ومداخلات الصحافيين والإعلاميين، أكدت في مجملها عن أملهم في مواصلة هذا النشاط والاهتمام بالإعلاميين في المهجر وتقديم يد العون والمساندة خاصة أولئك الذين تقطعت بهم السبل ويفتقرون لأبسط مقومات الحياة والعيش الكريم لهم ومن يعولون مطالبين بأن يكون هذا الاتحاد جامعا لكل الصحافيين، وأن يلبي طموحاتهم في التدريب والتأهيل، والتواصل مع كافة المنظمات الدولية ذات الصلة.

لمزيد من الأخبار يرجى الإعجاب بصفحتنا على الفيس بوك : إضغط هنا

لمتابعة أخبار الرأي برس عبر التليجرام إضغط هنا

شارك برأيك
المشاركات والتعليقات المنشورة لاتمثل الرأي برس وانما تعبر عن رأي أصحابها
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحافة 24