الخميس 24 يونيو 2021 آخر تحديث: الاربعاء 23 يونيو 2021
اليمن يتسلم أول شحنة من لقاحات فيروس كورونا
كورونا في اليمن
الساعة 16:46 (الرأي برس- متابعات)

تسلّم اليمن الأربعاء 31 مارس 2021، أول شحنة من اللقاحات المضادة لفيروس كورونا وهي عبارة 360 ألف جرعة من لقاح استرازينيكا، وذلك بعد أسبوع من توصية لإعلان “حالة الطوارئ” إثر ارتفاع عدد الإصابات في البلد الغارق بالحرب.

وقالت منظمة الأمم المتحدة للطفولة “يونيسف” في بيان على موقعها إنّ اللقاحات وصلت إلى مدينة عدن الجنوبية، مقر الحكومة المعترف بها، وهي “الدفعة الأولى من 1,9 مليون جرعة سيحصل عليها اليمن مبدئيا خلال العام 2021”.

آخر إحصائية كورونا
يأتي ذلك فيما قالت اللجنة الوطنية العليا لمواجهة كورونا في اليمن، إنها سجلت أمس الثلاثاء، 132 إصابة مؤكدة، و19 حالة وفاة (ثمان في تعز، وست في حضرموت، وخمس في الضالع)، وتسجيل 10 حالات شفاء (سبع في حضرموت، واثنتان في شبوة، وواحدة في مأرب).

وأوضحت اللجنة أن الإصابات الجديدة سُجلت 54 منها في تعز، و46 في حضرموت، و18 في الضالع، وسبع في المهرة، وثلاث في لحج، واثنتان في مأرب، واثنتان في شبوة.

والأسبوع الماضي، أعلنت لجنة الطوارئ حالة “الطوارئ الصحية” في اليمن، وأصدرت توجيهات لوزارة الصحة بإعلان حالة الطوارئ الصحية، واتخاذ جميع الإجراءات الاحترازية على مستوى الأسواق والمساجد والمدارس، بعد أن ارتفعت حالات الإصابة بشكل مفاجئ نتيجة الموجة الثانية من فيروس كورونا.

ومنذ تسجيل أول إصابة بالوباء في اليمن في 10 إبريل من العام الماضي، وصل إجمالي حالات الإصابة المسجلة رسمياً بالفيروس في مناطق سيطرة الحكومة الشرعية إلى “4247” حالة إصابة مؤكدة، شفيت منها “1667” حالات، فيما توفيت منها “882” حالة.

ويؤكد مراقبون أن عدد الإصابات بكورونا في اليمن أعلى بكثير من الرقم المعلن، بسبب ضعف الإمكانيات المتاحة داخل البلاد لمواجهة الوباء، بالإضافة لنقص الإبلاغ بسبب تخوف الكثير من اليمنيين من التوجه للمستشفيات.

ورجَّحت وزارة التنمية الدولية البريطانية أن العدد الفعلي لحالات الإصابة بفيروس كورونا في اليمن قد يتخطى مليون حالة، فيما توقعت منظمة الصحة العالمية، أن الوباء قد يصيب أكثر من نصف اليمنيين (حوالي 16 مليون)، ويقتل أكثر من 40 ألف يمني بسبب الوباء.

 

لمزيد من الأخبار يرجى الإعجاب بصفحتنا على الفيس بوك : إضغط هنا

لمتابعة أخبار الرأي برس عبر التليجرام إضغط هنا

شارك برأيك
المشاركات والتعليقات المنشورة لاتمثل الرأي برس وانما تعبر عن رأي أصحابها
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحافة 24